تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



المرشد الروحى (كلمة الله التى تؤثر فيك) به يكتب مواضيع فيها ارشد روحى للأعضاء وذلك بيكون من خبراتهم مع الاب الكاهن فى الاعترافات

رسالة لكل نفس تريد أن تحيا مع الله بالحب

السلام والنعمة من إلهنا الحي تنسكب سكيباً في قلوبكم يا أحباء ربنا يسوع والكنيسة ... النفس التي تريد أن تحيا مع الله في علاقة حب وحياة الشركة ، لابد من

اعلانات

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية aymonded
aymonded
ارثوذكسي ذهبي
aymonded غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 527
تاريخ التسجيل : Jun 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20,871
عدد النقاط : 58
قوة التقييم : aymonded will become famous soon enough
رسالة لكل نفس تريد أن تحيا مع الله بالحب

كُتب : [ 05-09-2008 - 11:09 AM ]


السلام والنعمة من إلهنا الحي تنسكب سكيباً في قلوبكم يا أحباء ربنا يسوع والكنيسة ...

النفس التي تريد أن تحيا مع الله في علاقة حب وحياة الشركة ، لابد من أن تتغير لتصير مؤهله لحلول الله فيها بالنقاوة وطهارة القلب ، ولا يوجد طريق آخر إلا التهذيب والتقويم بعصا المحبة الإلهية :
" و لكن إن كنتم بلا تأديب قد صار الجميع شركاء فيه فانتم نغول ( أولاد غير شرعيين ) لا بنون " (عب 12 : 8)

والعصا الإلهية لا تأتي إلا لأولاد الله الأخصاء جداً والمحبوبون عنده ، وكما هو مكتوب متى تألم الجسد كف عن الخطية ، وكما قال القديس بولس الرسول : أعطيت شوكة في الجسد وتضرعت لله ثلاثة مرات كي ما تفارقني ولكن الله قال له تكفيك نعمتي لأن قوتي في الضعف تكمل ، وكما هو أيضاً مكتوب أنه بضيقات كثيرة ينبغي أن ندخل الملكوت ، وما أكرب الطريق الذي يؤدي للحياة الأبدية ...

والنفس التي تُسحق ، لا تصل للانسحاق في يوم أو ساعة واحدة أو تدرسه في كتاب أو كلام وعظ ، بل تتذوقه كحياة عميقة بينها وبين الله ، وهذا هو الطريق العملي لتذوق خبرة الصليب : مع المسيح صلبت فأحيا لا أنا بل المسيح يحيا فيَّ " حتى أقدر على أن أقول مع الرسول : " فما أحياه الآن في الجسد فإنما أحياه في الإيمان إيمان ابن الله الذي أحبني و اسلم نفسه لأجلي " (غل 2 : 20)

والنفس المنسحقه تكون مملوءة سلاماً ، كلما نمت في النعمة والكمال زادت انسحاقاً وانسابت في التواضع بلا جهد ، وأي انحراف منها نحو الكبرياء أو العظمة أو المجد الباطل تقشعر منه وتبغضه بشدة ولا تطيقه أبداً ...

والانسحاق في مفهوم الإنجيل هو السَّحق έθραυσα ، بمعنى :
(( كسر الشيء بغرض تحطيم عُلوَّه ليصير منخفضاً وضعيفاً )) ، وهو اصطلاح يفيد ما يخص الروح ، بمعنى الاتضاع والوداعة وإنكار الذات وإماتة المشيئة ، كل ذلك معاً

وطبعاً المعنى في الإنجيل لا يفيد إضرار النفس أو امتهان الروح الإنسانية المخلوقة على صورة الله ، ولكن الكسر والتحطيم ينصب على أجزاء النفس المتعالية كذباً وادعاء ، حتى تصل النفس إلى حدودها الأصلية الواقعية والبسيطة المتضعة المحبة جداً .

وهنا الله بتأديب النفس وسحقها يدخلها في حالة تجديد وإعادة بناءها ، بناء واقعياً صحيحاً ، بناء يطابق خلقتها التي خلقت عليها ، وذلك بغاية الشركة مع الله وتجليه فيها وتذوق حضوره الحلو ، فالآلام التي نتذوقها وندخل في دائرتها ونقبلها بغصب النفس أولاً ولا نتذمر أو نرفض ، ثم نقدم شكر ونثق في يد الله المحب وعصا تأديبه ، سنصل لحالة تهذيب وتنقية للقلب والنتيجة هي حتماً :
وطوبى لأنقياء القلب لأنهم يعاينون الله

يقول القديس مار إسحق السرياني :
[+ يسمح الله بالتجارب والعوارض لتأتي على الناس حتى القديسين لكي يدوموا في التواضع . فإذا قسَّينا قلوبنا تجاه العوارض والتجارب يشدد الله التجارب ويُصعَّبها ، أما إذا قابلنا التجارب باتضاع وقلب منسحق ، فالله سوف يمزج التجربة بالرحمة .

+ بواسطة التجارب ندنو من الإتضاع ، ومن يدوم بلا أحزان أو تجارب ، باب العظمة والكبرياء مفتوح أمامه .

+ من الأحزان يتولد الإتضاع ، وبالإتضاع تُعطَى المواهب . فالمواهب لا تُعطَى إذن للأعمال ولا للأحزان بل تُعطَى بسبب الإتضاع المتولد منها .

+ لا تعتمد على قوتك لئلا تُترك لضعف طبيعتك فتعرف ضعفك من سقطتك ، وأعلم أن كل أمر يفتخر به الإنسان يسمح الله بتغييره ليتواضع !

+ أن حقرت نفسك لكي يكرمك الناس ، فالرب يفضحك !
وان ازدريت بذاتك واحتقرت نفسك وأعمالك في قلبك بالحق من أجل الحق ، فالله يوحي إلى جميع خليقته لتكرمك .

+ حقاً يا رب ، إنك لا تكف عن تذليلنا بشتى التجارب والأتعاب إلى أن تتضع نفوسنا ] ( مقتطفات للقديس مار اسحق السرياني من مخطوط منقول عن نسخة البابا كيرلس السادس )

فلنصلي معاً إلى الله أن يهبنا قوة الاتضاع وقبول كل الآلام والضيقات بانسحاق الروح ...
غنى النعمة وموهبة الروح القدس تكون معكم جميعاً
ولنصلي بعضنا من أجل بعض
كونوا معافين باسم الثالوث الواحد الوحيد المساوي
الذي يليق به كل تمجيد وتسبيح وشكر كل حين آمين



vshgm g;g kts jvd] Hk jpdh lu hggi fhgpf


رد مع إقتباس
Sponsored Links
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 2 )
نبيل نصيف جرجس
ارثوذكسي فضى
رقم العضوية : 2264
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,510
عدد النقاط : 21

نبيل نصيف جرجس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: رسالة لكل نفس تريد أن تحيا مع الله بالحب

كُتب : [ 05-12-2008 - 07:15 PM ]


بجد انا بتعلم من موضايع حضرتك كتير ربنا يحافظ على حضرتك ويخليلك لينا بجد معرفتى بحضرتك مليانى فرح ربنا يخليك


رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 3 )
aymonded
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 527
تاريخ التسجيل : Jun 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20,871
عدد النقاط : 58

aymonded غير متواجد حالياً

رد: رسالة لكل نفس تريد أن تحيا مع الله بالحب

كُتب : [ 05-12-2008 - 07:33 PM ]


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيل نصيف جرجس مشاهدة المشاركة
بجد انا بتعلم من موضايع حضرتك كتير ربنا يحافظ على حضرتك ويخليلك لينا بجد معرفتى بحضرتك مليانى فرح ربنا يخليك
محبوب يسوع والقديسين الغاللي جداً
الذي أحبه في ربنا يسوع بصدق القلب
أشكر الله من يعلمنا ويجعلنا نتذوق عمق الشركة معه بالحب
واشكره أنه جمعنا لكي يكون لنا شركة بعضنا مع بعض
في سر الشركة مع القديسن ومعه هو كشخص حي وحضور محيي
أقبل مني كل تقدير بمحبة ؛ النعمة معك يا أغلى من كل غالي
ولنصلي بعضنا من أجل بعض
كن معافاً باسم الثالوث القدوس

رد مع إقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

اعلانات

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كل حاجه عن يونان النبي صور -تاملات(ملف كامل) dina_285 تفاسير الكتاب المقدس العهد القديم 5 09-05-2011 11:50 AM
تفسير الاصحاح السابه(اعمال الرسل) dina_285 تفاسير الكتاب المقدس العهد الجديد 0 06-10-2010 08:45 AM
متى 5 - تفسير انجيل متى دستور الملك (أ) dina_285 تفاسير الكتاب المقدس العهد الجديد 1 06-01-2010 09:55 AM
متى 6 - تفسير انجيل متى دستور الملك (ب) - التدبير الإلهي dina_285 تفاسير الكتاب المقدس العهد الجديد 0 06-01-2010 09:16 AM
جروب الكرمة الحقيقية مصدع هريدي مصدع أعلانات وأحتياجات 2 07-30-2007 07:51 PM


الساعة الآن 07:11 PM.