تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



المرشد الروحى (كلمة الله التى تؤثر فيك) به يكتب مواضيع فيها ارشد روحى للأعضاء وذلك بيكون من خبراتهم مع الاب الكاهن فى الاعترافات

فى زحمة الحياة ..

- فى زحمة الحياة ... سقطت منا بعض الأوراق الهامة من أجندة التأهيل للملكوت ونخشي يوم التقدم للإلتحاق بالسماء أن نطرح خارجاً لعـدم إستكمال هذه الأوراق التى سقطت وسنأخذ بعض

اعلانات

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية المحامي / شيرين شوقى
المحامي / شيرين شوقى
ارثوذكسي متألق
المحامي / شيرين شوقى غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 35044
تاريخ التسجيل : Jul 2008
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 719
عدد النقاط : 19
قوة التقييم : المحامي / شيرين شوقى is on a distinguished road
فى زحمة الحياة ..

كُتب : [ 11-06-2008 - 08:48 PM ]


- فى زحمة الحياة ...
سقطت منا بعض الأوراق الهامة من أجندة التأهيل للملكوت ونخشي يوم التقدم للإلتحاق بالسماء أن نطرح خارجاً لعـدم إستكمال هذه الأوراق التى سقطت وسنأخذ بعض الأوراق
لنقرأها معاً ...


- ورقة الصلاة المنزلية الجماعية ..

كم أسرة تصلي معاً بنفس واحدة كما كانت كنيستنا فى صدر المسيحية الباكر وهى الأسرة الكبرى ..

- ورقة بركة الحياة الزوجية ..

كم أسرة وكم مرة تجتمع الأسرة لتقرأ الكتاب المقدس معاً وتتعزى بكلمته وتتذكر عمله ومحبته ..
كم مرة تجتمع الأسرة المسيحية لتتناول معاً فى قداس واحد فيمتلئ البيت من بركة المسيح الزكية ..
كم زوج وزوجة براجع نفسه وتراجع نفسها .. كل يوم هل طبق وصايا الرب يوم أن تسلم زوجته من يده تبارك إسمه ويوم أن ربطت بزوجها برباط الروح القدس وصارا معاً جسداً واحداً
وروحاً واحدة ..
هل يحرص الزوجين على زيادة الحب بينهما يوماً فيوم ..
المحزن حقيقة .. لو سألنا كل من الزوجين هل تحفظون هذه الوصايا أصلاً ..

- ورقة قوة الإيمان ..

الذى نقل الجبال قديماً واليوم أصبح المسيحي يخاف وقلق
ويبحث عن الذراع البشري والوساطة ويخطط حياته بنفسه
ولا يتذكر الله فاديه إلا عند الضيق أو الفشل ..
هل تخاف من الغد ..
هل سلمت حياتك للمسيح فعلاً ...

- ورقة الحب ..

وهى مأساة لأن إلهنا ترك لنا الوصية العظمى وهى الحــــــب ..
فإذا تذكرنا كل موقف سيئ حدث أو مشادة أو سوء فهم من أخوة لنا فى المسيح ..
فهل نذكر معها كم مرة سامحنا فيها ..
كم مرة تحملنا أخوتنا فى وقت ضعفهم ..
كم مرة غفرنا لإخوتنا ..
هل يتساوى عدد المرات التى طلبنا فيها المغفرة والسماح من الرب يسوع لما أجرمنا نحن به من خطــايا مع عدد ما غفرناه لزلات أخوتنا فى حقنا ..
فكر وإحسب ..
وتذكر كم أن الله رحيم .. وأنا وأنت فى الموازين إلى فوق ..

- ورقة السلوك ..

فقط نسأل هذا السؤال لأنفسنا هل نحن صورة للمسيح إلهنا أمام العالم ؟!
هل فى حياتنا داخل المنزل نسلك كما يليق بالإنسان المسيحي ..
هل تعامل زوجتك كما يليق بإبن المسيح وهل تعاملين زوجك كما يليق ببنت المسيح ..
هل فى سلوكي مع أصدقائي أسلك كمسيحي ..
هل أبحث عن صورة المسيح فى كل شخص أصادقه أم أتغير مع كل لون كلونه واعتبر هذا ذكاء ..
هل أهتم بأن أحافظ على حواسي من الخطية والإهمال فمثلاً أترك لسانى يقذف من الكلام المعثر أو أترك لعيني أن تبصر كيفما شاءت أن تبصر أو أرتدى من الملابس ما يعثر غيري ..
هل أجالس أهل السوء .. لابد من المراجعة اليومية .. لضبط الحواس فنحن بهذا السلوك نعلم إننا مازلنا نسلك ..
كأبناء النور وليس كأبناء الظلمة ...
هل فى أعمالنا أيضاً نسلك كما ينبغى علينا كمسيحين أن نسلك كنور وسط العالم بالحب والإحترام والصدق والأدب والشجاعة والوداعة ..
هل أنا أمين على عملى ووقته أم أطبق قواعد العالم ..
ومقولة على قد فلوسهم .. أو مادام ماحدش شايف إزوغ ..
أو إن ماعملتش أنا كده غيري هيعمل انا أولى .. ؟!!
هل أؤمن أنى أتسلم راتبي أو أى مبلغ من تجارتى أو عملى من يد الله أم البشر ..
هل فى خدمتى أنا أمين على من أخدمهم ..
هل أحاول ان أكون صورة للمسيح وأوصل المسيح لكل قلب محتاج
أم أزرع صورتى الشخصية وأحوّل حب المخدومين لشخصي وأكوّن جمهوراً وحاشية لي ..
هل أخدم من أجل المسيح أم الذات ..
هل أحتمل أخوتى الخدام والمخدومين وضعفاتهم ..
هل إذا طعنت أرد الطعنة وازرع الدسيسة لغيرى وأحاول تشويه صورتهم وإخراجهم قدر المستطاع من الكادر ويظل القلب عاجزاً عن المغفرة ..
هل أضع كبريائي قبل وصايا المسيح .. أم العكس ..
أم أفسر الوصية حسب هوايا الشخصي ..

هل أحقد على من يلمع أو ينجح فى خدمته أكثر مني
بدلاً من أفرح له كأخ لي ..
هل أنا أثمرت فى خدمتى أم لا ولماذا ...


- هذه بعض الأوراق المتساقطة والتى قد تفقدك يا أخي
ملف الأبدية .. ولا يوجد هنا بدل فاقد ..

أقولها لنفسي قبل أن اقولها لك ..
راجع ملفك قبل أن تسحب منك الروح عند إنتهاء وقت الإمتـحان فتضيع الفرصة الوحيدة للنجاة ..

شيرين شوقى



tn .plm hgpdhm >>


رد مع إقتباس
Sponsored Links
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 2 )
نبيل نصيف جرجس
ارثوذكسي فضى
رقم العضوية : 2264
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,510
عدد النقاط : 21

نبيل نصيف جرجس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فى زحمة الحياة ..

كُتب : [ 11-07-2008 - 08:00 PM ]


الله بجد يا استاز شيرين جميل اوى
ربنا قادر فعلا يجعلنا اولاد حقيقين لية
نستحق فعلا ان نكون على اسمة القدوس
ربنا يخلى حضرتك يا رب


رد مع إقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

اعلانات

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحياة أم الموت maryv صندوق مناقشات الاعضاء 0 08-27-2010 08:33 PM
اهلا ومرحبا بكـ معنا فى منتدى الحياة الابدية شاركونا فى زيادة الخدمة سميراشرف أعلانات وأحتياجات 0 07-03-2010 01:18 PM
معنى الموت menacapo المنتدى العام 1 05-24-2010 03:53 PM
ترنيمة مع ان الدنيا زحمة - الحياة الافضل Rss مواضيع منقولة من مواقع اخرى بخدمة Rss 0 03-12-2010 09:00 AM


الساعة الآن 08:24 PM.