تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



حوار من الاعماق

منتدى مفتوح للحوار مع الزوار والاعضاء فى كل شيء دون تسجيل بالموقع حتى لا يكون به اى احراج لاى شخص ودون التعرف على شخصيته اتكلم من القلب وخرج كل ما بداخلك † من غير ما تقول انت مين هاكون معاك امين †


تعبان على الاخر

خطية تعباني ومش قادر اتخلص منها امتنعت عنها فترة من الزمن لكن للاسف رجعتلها تاني وكتير الفكر الشرير يقولي

اعلانات

موضوع مغلق

 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع

رقم المشاركة : ( 1 )
botros eskandar
ارثوذكسي جديد
botros eskandar غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 131981
تاريخ التسجيل : Sep 2011
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 22
عدد النقاط : 10
قوة التقييم : botros eskandar is on a distinguished road
افتراضي تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-13-2011 - 04:57 PM ]


خطية تعباني ومش قادر اتخلص منها امتنعت عنها فترة من الزمن لكن للاسف رجعتلها تاني
وكتير الفكر الشرير يقولي هي جات عل المرة دي......
انصحوني بعد ما تصلولي
اشكركم.



jufhk ugn hghov


Sponsored Links
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 2 )
emmmy
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 49304
تاريخ التسجيل : Feb 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 7,158
عدد النقاط : 31

emmmy غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-18-2011 - 03:09 PM ]


زى ما امتنعت عنها فترة ورجعتلها تانى
امتنع عنها تانى وثالث ورابع وكتير عادى يا عزيزى وكل ما تقع قوم تانى حتى لو وصل الامر ان دة يتكرر عشرات المرات دة هيبقى جهادك
اللى هتدوق بعد اكليل النصرة
لاتشمتى بلا يا عدوتى ان سقطت اقوم
ولما ربنا يشوف جهادك ومثابرتك هيخلصك من الحرب دى والشيطان نفسة هيتحرق منك
مرة راهب راح للاب الروحى بتاعة يعترف بضعفة وقالة خطية الزنا بتحاربنى يا ابى قالة ربنا هيساعدك يا ابنى متخافشى
راح ورجع تانى قالة خطية الزنا بتحاربنى يا ابى قالة ربنا هيساعدك يا ابنى
وكرر دة كتير كتير وفى كل مرة كان مصمم انة يوصل لخلاص نفسة ومش ييأس كان عندة مثابرة عجيبة واصرار غريب وايمان ملوش حدود برغم خطيتة ونقطة ضعفة
وطبعا كلنا عارفين ا الاعتراف دة فضح للشيطان وعلشان كدة نجح بنعمة ربنا وصلاة ابوة الروحى وجهادة المستمر المستمر المستمر واصرار وعزيمتة - الرب رفع عنة الحرب والشيطان ابتعد عنة
عزيزى صاحل السؤال !!!
مشكلتنا انا وانت وكل انسان اننا عاوزين نوصل من غير تعب
من غير جهاد وصبر ودة مينفعش - لان مصارعتنا ليست مع لحم ودم بل مع سلاطين العالم مع اجناد الشر السمائية
اطلب معونة ربنا وسندة واطرح ضعفك عند قدمية واعلن احتياجاك لمراحم ربنا تساعد ومش تييأس ابدا اهم حاجة
ربنا يعينا كلنا ويرحمنا -- ربنا معاك



قديم 09-18-2011, 03:11 PM
marean
هذه الرسالة حذفت بواسطة aymonded.
قديم 09-18-2011, 03:12 PM
marean
هذه الرسالة حذفت بواسطة aymonded.
قديم 09-20-2011, 01:03 AM
كلنا قلوب
هذه الرسالة حذفت بواسطة aymonded.
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 3 )
aymonded
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 527
تاريخ التسجيل : Jun 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20,870
عدد النقاط : 58

aymonded غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-20-2011 - 02:32 AM ]


سلام لشخصك المحبوب في الرب
حينما تسيطر الخطية على القلب ويميل نحوها الإنسان يسقط فيها وتتمرمر نفسه ويحاول جاهداً أن يتخلص منها مرة ومرات بل ويقدم صوماً ونسكاً شديداً أحياناً ولا يقوى أو يقدر عليها بل يراها تزيد بل وتزداد عنفاً إلى أن تحطمة بالتمام وتفقده كل رجاء حي، ويسمع ويصغي للكثيرين ويحاول أن يعترف ويصوم ويُدرب إرادته ويجد أنه هيهات أن تخلص منها بل وقد يجد أن التخلص منها وعدم العودة إليها شبه مستحيل، وهذا كله لأنه دائماً يبدأ الطريق خطأ ويدخل من موضع آخر غير باب النجاة الحقيقي !!!

فالطريق الحقيقي للسير القويم هو الإيمان والصلاة فقط بدون أي عمل منا ولا حتى تدريب أو غيرها من النصلئح المعروفة دائماً، لأن الخطية ليست مجرد فعل يرتكبه الإنسان، بل هي ثمرة ما في نفسه من بذرة مزروعة في داخله خطأ، أو هي نتاج شجرة غير جيدة لابد من إزالتها بقوة الله، فالخطية هي حالة ظلمة تغشى العقل وتُفسد قلب الإنسان ويحتاج الإنسان فيها أن يدخل نور الله في قلبه لتتبدد الظلمة ليدخل الإنسان في علاقة شركة مع الله، فالهدف من التخلص من الخطية وحياة الشر والفساد هو حياة الشركة في النور مع الله الحي القدوس، وأعلم يا صديقي الحلو أن الله لا ينتظر شيء من شخص في حالة من الانهيار التام والعزيمة الخائرة، ومن المستحيل ننتظر من نفس خائرة القوى بسبب انهيارها تحت أزمنة الضعف أن يكون لديها حرارة أو قوة لتغلب الخطية (الظلمة) وتنتصرعليها ولا حتى بالصوم والنسك، ولكن كل ما لديها هو ضعف تعلنة وتكشفه أمام الله الأمين الذي يحب الخطاة ولا ينتظر منهم شيئاً سوى ان يطلبوه ويؤمنوا به (كنور وحياة) مثل المرأة التي مست هدب ثوبه وقالت في نفسها لو مسست هدب ثوبه لشُفيت... فشُفيت في الحال حينما مست هدب ثوبه إذ شعر أن قوة خرجت منه إليها فشُفيت حالاً ...

فيسوع وحده من يعطي الحياة ويشع نوره وحرارة الروح في كل نفس تأتيه، وكما تعلم يقيناً وأنت قريب من ملكوت الله لأنك تعلم أنك لاتستطيع أن تصنع شيئاً بقدرتك، آمن فقط فتبرأ، أطلبه وهو أكيد لازم وضروري وحتماً يستجيب طالما طلبته من قلبك لأن ليس لك المقدرة على شيء قط، ومكتوب : [ أنتظر الرب ليتشدد وليتشجع قلبك وانتظر الرب ] (مز 27 : 14)...
وأعلم يقيناً يا أروع أخ حلو محبوب الله والقديسين أن طريق الله كله يتلخص في كلمة (لن أطلقك = مش هاسيبك)، فلا تكف عن أن تطلبه ليلاً ونهاراً وهو لابد من أن يُجيب يقيناً، أطلبه بكل ضعفك ليكون لك شركه معه لأنه هو من قال: أطلبوني فتجدوني إذ تطلبوني بكل قلوبكم، وهو يُعين القلب الكسير ...
  • [ الحق الحق أقول لكم أنه تأتي ساعة وهي الآن حين يسمع الأموات صوت ابن الله والسامعون يحيون ] (يو5: 25)
  • [ قال لها يسوع ألم أقل لك أن آمنتِ ترين مجد الله ] (يو11: 40)
  • [ قال لها يسوع أنا هو القيامة والحياة من آمن بي ولو مات فسيحيا ] (يو11: 25)
  • [ فسمع يسوع وأجابه قائلاً لا تخف آمن فقط فهي تُشفى ] (لو8: 50)

كن معافاً باسم الرب وفي روح قيامة يسوع آمين


التعديل الأخير تم بواسطة aymonded ; 09-20-2011 الساعة 01:31 PM

بياناتي
 رقم المشاركة : ( 4 )
la tristeza y el dolor
SHEHAB
رقم العضوية : 32536
تاريخ التسجيل : Jun 2008
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,463
عدد النقاط : 14

la tristeza y el dolor غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-20-2011 - 04:19 AM ]


اولا : اشكر ربنا انك موش مصمم على الخطيه و اعترفت انك ضعيف ادامها
ثانيا : الصلاه مع اللجوء لربنا فى وقت الضعف


بياناتي
 رقم المشاركة : ( 5 )
bassem8800370
واحد من ابناء يسوع
رقم العضوية : 52049
تاريخ التسجيل : Feb 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,193
عدد النقاط : 26

bassem8800370 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-20-2011 - 12:05 PM ]


الاراده وانت امتعت عنها مره واتيين يعنى ينفع تستغنى عنها على طول وكل لما تيجى تعملها صلى انزل الى الكنيسه واتكلم مع ناس بتحبهم هتلقى نفسك نسيت الخطيه
ربنا موجود


بياناتي
 رقم المشاركة : ( 6 )
aymonded
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 527
تاريخ التسجيل : Jun 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20,870
عدد النقاط : 58

aymonded غير متواجد حالياً

رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-20-2011 - 01:40 PM ]


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bassem8800370 مشاهدة المشاركة
الاراده وانت امتعت عنها مره واتيين يعنى ينفع تستغنى عنها على طول وكل لما تيجى تعملها صلى انزل الى الكنيسه واتكلم مع ناس بتحبهم هتلقى نفسك نسيت الخطيه
ربنا موجود
الإرادة وحدها لا تكفي، لأن الإرادة لو بقيت وحدها، فالإنسان سيغلب الخطية بهدف أنه يصبح صالح في عيني نفسه والناس ولن يدخل في حياة الشركة مع الله، ولكن لكي يستطيع ان يدخل في حالة شركة مع الله القدوس الحي فالإرادة لابد في البداية ان تتحرر وينفك الإنسان من الظلمة، فتحل فيه قوة الله بالإيمان وتنسكب النعمة وتأتي المعونة من عند أبي الأنوار فتتبدد الظلمة وتهرب من قلب الإنسان وعقله وفكره وتحل محلها الاستنارة ويقظة القلب مع خلع جسم الخطايا بقوة النعمة (الروح القدس) فيتجدد القلب ويلبس الإنسان ((الرب يسوع)) وهذه هي التوبة (خلع ولبس - خلع جسم الخطايا ولبس المسيح الرب)، فلا يصنع تدبيراً للجسد لأجل الشهوات ويغلب بقوة الله فيدخل في حياة شركة ورؤية الله، لذلك نسعى للقداسة لأنه مكتوب [ اتبعوا السلام مع الجميع والقداسة التي بدونها لن يرى أحد الرب ] (عب 12 : 14)، لأن ملكوت الله ليس كلاماً بل قوة تسكن في قلب الإنسان وتقهر ظلمة الشر وتبدده فيتلاشى ويحيا الرب في داخل أعماق الإنسان، فيحيا الإنسان التائب في حالة تجديد مستمر، وحتى لو سقط تحت ضعف بعد ذلك النعمة تسند ضعفه وتقيمه بسهولة مرة أخرى دون عناء، فيزداد الإنسان رسوخاً في الإيمان وتقوى المحبة التي بها يغلب كل شر وفساد، النعمة معك ومع الجميع آمين

بياناتي
 رقم المشاركة : ( 7 )
رفقة شحات
يا رب ارحمنى انا الخاطئ
رقم العضوية : 68936
تاريخ التسجيل : Jul 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,583
عدد النقاط : 10

رفقة شحات غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-21-2011 - 01:23 AM ]


افضل حاجه انك بتحاول تمتنع عن الخطيه دى
حتى لو رجعت لها تانى حاول تمتنع عنها تالت وكتير كمان بس متستسلمش لها
ولو جت تانى ارشم الصليب وقول يارب يسوع ابن الله ارحمنى انا الخاطى رددها بقلبك وبفكرك وبلسانك هتلاقى ان الفكر او الخطيه اللى جواك هيروح وصلى وقول يارب اعنى وساعدنى وقوينى على ضعفى
ربنا معاك ويحميك


بياناتي
 رقم المشاركة : ( 8 )
aymonded
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 527
تاريخ التسجيل : Jun 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20,870
عدد النقاط : 58

aymonded غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-22-2011 - 03:03 PM ]


يا أحبائي أننا لا نبحث عن كيفية التخلص من الخطية بهدف اننا نُصبح في حالة من هدوء النفس وراحة من ملامة الضمير الذي يؤنبنا على ارتكاب الشر وما يُخالف الطبيعة الإنسانية حسب طبيعة خلقتها، لأن هذا يُسمى الأخلاق وهو معروف عند جميع الأمم من أي جيل ومن أي مكان وفي أي دين، وهذا هو السبب الرئيسي لتشوية معنى سر التوبة والاعتراف وممارسته التي غالباً ما تكون خاطئة جداً لدى الكثيرين، والذين يبحثون عن راحة الضمير وتسكينه بالدردشة وأفضاء ما في القلب والفكر من حمل ثقيل يحمله الإنسان في داخله لأب اعترافه فيخرج بعد جلسة الأعتراف مرتاح نفسياً ولم يبلغ بعد للراحة الروحية لتؤثر عليه كلياً ((نفس وجسد وروح))...

ولكن في المسيحية الموضوع ليس موضوع نوع الخطية والكف عن ارتكابها، بل ما هو الغرض الحقيقي للكف عن الخطية، بمعنى ما هو هدفنا الحقيقي من الهروب من الخطية !!! لأن متى عرف السبب سنُشفى منها فعلياً !!!

أحبائي الغاليين ومحبي الله، أن لم يكن الهدف الحقيقي لنا هو الشركة مع الله فباطل بحثنا عن أن نكف عن الخطية، لأننا لا نُريد ان نكف عنها لكي نصبح أُناس سويين ونعيش كإنسان مثل باقي الناس، بل الهدف الحقيقي من الهروب من الخطية هو أن ندخل في الشركة مع الله، فليس الندم هو الذي يحركنا بل المحبة، لأننا لا نندم على مجرد ارتكاب خطأ بل نندم على خسارتنا الحقيقية وهي خسارة الشركة مع الثالوث القدوس !!!
لأن الندم الناتج عن تأنيب الضمير أو خوف الدينونة يزول بزوال المؤثر وبعدما تهدأ النفس تعود مرة أخرى لنفس ذات النبع المرّ لتستقي منه مرة أخرى ويعود الندم مرة أخرى يُحركها وقد يصل لحد المرض النفسي وقد يؤثر سلباً عليها بل وقد يُحطمها ايضاً، ولكن لو كانت المحبة هي التي تحركنا لنترك الظلمة ونذهب للنور (الله نور) فأننا نرتاح من تأنيب الضمير وننال شفاء النفس لأن غرضنا هو أن نُقيم شركة مع الله الحي بتكريس واعي للقلب ولأنه مكتوب : [ بدون القداسة لا يُعاين أحد الرب ] فهدف الله هو قداستنا لكي نعاين مجده إذ يُنقينا بكلمته [ أنتم أنقياء بسبب الكلام الذي كلمتكم به، الكلام الذي أُكلمكم به هو روح وحياة ] والهدف [ طوبى لأنقياء القلب لأنهم يُعاينون الله ] ... والتوبة هي [ ألبسوا الرب يسوع ولا تصنعوا تدبيراً للجسد لأجل الشهوات ] ... النعمة معكم آمين

بياناتي
 رقم المشاركة : ( 9 )
emmmy
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 49304
تاريخ التسجيل : Feb 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 7,158
عدد النقاط : 31

emmmy غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-22-2011 - 03:20 PM ]


وهو حد قال حاجة تانى ما هو دة قصدنا كلنا يا استاذ ايمن


بياناتي
 رقم المشاركة : ( 10 )
aymonded
ارثوذكسي ذهبي
رقم العضوية : 527
تاريخ التسجيل : Jun 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20,870
عدد النقاط : 58

aymonded غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تعبان على الاخر

كُتب : [ 09-22-2011 - 03:32 PM ]


مش قصدي أن حد قال حاجة قصدي الشرح بالتركيز والتفصيل لأنه مهم للغاية ولا يوجد أحد اتكلم عن راحة او تأنيب ضمير
وكان هدفي كله هو أن ألفت النظر لجمله القول بتوضيح شديد وملخص القصد النهائي من وراء الكلمات
وهبنا الله عمق أصالة التوبة بكل اتساعها الحلو، ولنُصلي بعضنا لأجل بعض
النعمة معك ومع الجميع آمين فآمين


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الاخر, على, تعبان

اعلانات

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اللقاء الاول لبرنامج الوجه الاخر zaza2006 الموضوعات الشبابية 37 09-14-2011 02:02 PM
اللقاء العاشر لبرنامج الوجه الاخر zaza2006 الموضوعات الشبابية 38 09-24-2010 12:51 AM
اللقاء الحادى عشر لبرنامج الوجه الاخر zaza2006 الموضوعات الشبابية 53 09-20-2010 02:40 PM
اللقاء السادس لبرنامج الوجه الاخر zaza2006 الموضوعات الشبابية 40 09-14-2010 11:36 PM
اللقاء الخامس لبرنامج الوجه الاخر zaza2006 الموضوعات الشبابية 54 08-24-2010 01:34 AM


الساعة الآن 03:17 PM.