تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



المنتدى العام المنتدى العام خاص بالمواضيع التى ليست لها تصنيف

فلنعود الى الرب ( فهو منبع الحب )

فى احدى الحملات التى كان يقوم بها ( وايت مودى ) ويتحدث فيها الى الالاف من البشر المحتشدين كل مساء كان شيخ مسن يتبع القافلة اينما ذهبت من مدينة الى

اعلانات

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية اسامة ثروت
اسامة ثروت
ارثوذكسي فضى
اسامة ثروت غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 15722
تاريخ التسجيل : Feb 2008
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,213
عدد النقاط : 10
قوة التقييم : اسامة ثروت is on a distinguished road
فلنعود الى الرب ( فهو منبع الحب )

كُتب : [ 02-11-2008 - 06:26 PM ]


فلنعود الى الرب ( فهو منبع الحب )
فى احدى الحملات التى كان يقوم بها ( وايت مودى ) ويتحدث فيها الى الالاف من البشر المحتشدين كل مساء
كان شيخ مسن يتبع القافلة اينما ذهبت من مدينة الى اخرى
وفى كل مدينة من هذه المدن وعندما يصل الى مكان الاجتماع مستندا على عكازه
يتقدم فى خطواته المتعثرة نحو المنبر ويلتمس والدموع فى عينيه ان يسمح له بالتحدث الى جمهور الحاضرين
فاذا سمح له تحدث فى صوت متهدج وكلمات ملهوفة وهو ينادى بشفتين مرتعشتين قائلا :-0
" يا ابنى ..هل انت هنا ؟ ..اذا كنت هنا يا ولدى فتعالى الى "
ابوك الشيخ لا يستطيع ان يموت قبل ان يراك
وفى كل ليلة كان الشيخ ينتظر ويحرك عينيه الكليلتين فى لهفة بين الصفوف
وحين يطلب منه مغادرة المنبر يجهش بالبكاء وينكفئ نازلا الى حيث يبتلعه الظلام
وفى كل ليلة كان يبدو متهالكا اكثر من قبل لكن جسده المحطم كان ينتصر على هزاله بقوة حبه الكبير
والعجيب ان هذا الشاب حين عاد اخيرا الى ابيه علل غيابه بانه لم يكن يعلم ان اباه يحبه
فلنعود الى الرب ( فهو منبع الحب )
اخى الحبيب...0
ان ابوك السماوى يحبك وهو يريدك ان ترجع الى احضانه الابوية لتكون معه كل حين
ان معرفتك لله وثقتك بانه يحبك تفك عنك كل قيود الملل والضجر
فالذى يعرف الله معرفة حقيقية وينشغل بمشيئته وقصده تصبح حياته ذات قيمة ابدية
ان معرفتك لله وثقتك فى محبته تجعل الحياة واسعة لارتباطها بابعاد كونية فنعيش الزمن والابد معا
انها تجعل الحياة غنية لانها تهدف الى تحقيق مقاصد الله
انها تحول الساعات الكئيبة الى ساعات فرح حقيقى لان الله فيها
انها تحول الروتين اليومى الى تناغم مع الحان السماء فكل دقيقة يصبح لها قصدا وهدفا
ان معرفتنا لله وثقتنا بانه يحبنا ترفع انظارنا فوق افاق الحياة المحدودة التى يكسوها الملل لنعيش الابدية ونحن على الارض
قومى يا نفسى
عمرى مصباحك ونقى اعماقك
واشعلى قلبك بالزيت النقى
وقبل ان ينطفئ....اصرخى
اصرخى الى مصدر الحب
يسوع الهك



tgku,] hgn hgvf ( ti, lkfu hgpf )


رد مع إقتباس
Sponsored Links
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 2 )
kamel
ارثوذكسي فضى
رقم العضوية : 2996
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,318
عدد النقاط : 20

kamel غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فلنعود الى الرب ( فهو منبع الحب )

كُتب : [ 02-12-2008 - 01:31 AM ]


وأفتكرتك ياأبويا لما قلت ليا
لو محتاج تعال إليا
ورجعت ياأبويا وأنا كلى خطية
فوجدتك ياأبويا مشتاق ليا
الرب يبارك حياتك
ويكون معك

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 3 )
اسامة ثروت
ارثوذكسي فضى
رقم العضوية : 15722
تاريخ التسجيل : Feb 2008
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,213
عدد النقاط : 10

اسامة ثروت غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فلنعود الى الرب ( فهو منبع الحب )

كُتب : [ 02-12-2008 - 11:11 AM ]


ميرسى جدا يا غالى على مشاركتك الغالية دى الى اسعدتنى جدا جدا


رد مع إقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

اعلانات

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عايزة منكم خدمة صغيرة بنت الانبا بولا سير القديسين 9 06-01-2011 02:01 PM
ام الغلابه اشرف وليم حياة القديسات 4 05-14-2011 09:47 PM
انتم لا تعرفون حقيقة الحب! marmargogo الموضوعات الشبابية 5 10-31-2010 09:06 PM
الصعب و الاصعب فى الحب مرموره الموضوعات الشبابية 14 10-30-2010 11:52 AM
قرائات اسبوع الالام Team Work® الطقس الكنسي الارثوذكسي 5 03-29-2010 09:39 PM


الساعة الآن 04:00 AM.