الجمعة , أغسطس 18 2017
الرئيسية / المدونه / تذكار البشارة والميلاد والقيامة إبصالية آدام لتذكار البشارة والميلاد والقيامة تقال في 29 من كل شهر ما عدا طوبة وأمشير تعالوا كلكم اليوم يا شعوب المؤمنين. لكي نمجد ملكنا المسيح. كل سرَّ لا ينطق به ظهر لنا نحن من قبل الغير المدرك. لأنه هو قد حلّ في بطن العذراء وهو الأزلي والخالق. الصديق لوقا أعلمنا بالتهليل من أجل سرَّ عمانوئيل . من أجل هذا تكلم من أجل خادم الأقداس غبريال المبشر عن العذراء. نعم وحقاً تكلم معها قائلاً السلام لك أيتها الممتلئة نعمة أيتها النقية. ها ستحبلين وتلدين أبناً . ابن العلي . وهو يسوع ذو العزة. الإله الحق الغير المحوى. ولد اليوم كبشر من بطن العذراء. ها الرعاة يسبحون مع الملائكة . لما نظروا مجده آمنوا حسناً. أفهموا وتعلموا يا من آمنتم بالمسيح أنه قد تأنس بدون أى تضرر. كل الشعوب معاً والألسن يسبحون ويمجدون الثالوث الأقدس. مريم العذراء ولدت لنا المسيح وقد نجانا من يد المضاد. ملوك المجوس قدموا هدايا له الذي تجسد في أخر الدهور. تعالى فوق إدراك السمائيين هذا العمل العجيب المعجز. مجداً لسيدنا ولملكنا المسيح الذي ولد من بطن العذراء. والواحد من الثالوث المقدس تجسد من مريم القديسة. فمنا امتلأ فرحاً . جاء إلينا الخلاص. وعبوديتنا المرة حلها عنا. أسمعوا داود الملك تكلم وشهد أن الرب قد ملك على خشبة. فلننظر لقيامة المسيح إلهنا ونسجد بدون شك للذي خلصنا. ابن الله ملكنا أبدل حزننا إلى فرح القلب وخلصنا من خطايانا. هذا هو اليوم الذي صنعه الرب. فلنفرح ونتهلل فيه. السلام للإقرانيون محل الجلجثة. والقبر أيضاً الذي للسيد الرب. السلام للصليب والقيامة السلام لجبل الزيتون محل الصعود. السلام لبيت لحم السلام للناصرة. السلام لجميع المواضع التي لربنا الرحوم. كل الأنفس تفرح لأنهم نالوا الخلاص من سلطان الموت والجحيم. أيها الرؤوف المسيح الرحوم صانع الخيرات والمتأني. تراءف علينا كلنا يا ابن الله. وحل فينا مثل قديسيك. قدوس هو أسمك يا ربي يسوع المسيح اصنع معنا رحمة كصلاحك. اسحق أعداءنا والذين يبغضوننا . أعمالهم مع أقوالهم أجعلها كلا شيء. بشفاعات سيدتنا مريم امنحنا عطية وعوناً. لأنك رؤوف واسمك عظيم هو . فبرحمتك ارحمنا يا رب ثم ارحمنا. أقبل إليك صلواتنا بعظيم رحمتك. وأعطنا فرح خلاصك. أعطنا سلامك يا ربنا يسوع المسيح. أمين يكون المجد لله.

تذكار البشارة والميلاد والقيامة إبصالية آدام لتذكار البشارة والميلاد والقيامة تقال في 29 من كل شهر ما عدا طوبة وأمشير تعالوا كلكم اليوم يا شعوب المؤمنين. لكي نمجد ملكنا المسيح. كل سرَّ لا ينطق به ظهر لنا نحن من قبل الغير المدرك. لأنه هو قد حلّ في بطن العذراء وهو الأزلي والخالق. الصديق لوقا أعلمنا بالتهليل من أجل سرَّ عمانوئيل . من أجل هذا تكلم من أجل خادم الأقداس غبريال المبشر عن العذراء. نعم وحقاً تكلم معها قائلاً السلام لك أيتها الممتلئة نعمة أيتها النقية. ها ستحبلين وتلدين أبناً . ابن العلي . وهو يسوع ذو العزة. الإله الحق الغير المحوى. ولد اليوم كبشر من بطن العذراء. ها الرعاة يسبحون مع الملائكة . لما نظروا مجده آمنوا حسناً. أفهموا وتعلموا يا من آمنتم بالمسيح أنه قد تأنس بدون أى تضرر. كل الشعوب معاً والألسن يسبحون ويمجدون الثالوث الأقدس. مريم العذراء ولدت لنا المسيح وقد نجانا من يد المضاد. ملوك المجوس قدموا هدايا له الذي تجسد في أخر الدهور. تعالى فوق إدراك السمائيين هذا العمل العجيب المعجز. مجداً لسيدنا ولملكنا المسيح الذي ولد من بطن العذراء. والواحد من الثالوث المقدس تجسد من مريم القديسة. فمنا امتلأ فرحاً . جاء إلينا الخلاص. وعبوديتنا المرة حلها عنا. أسمعوا داود الملك تكلم وشهد أن الرب قد ملك على خشبة. فلننظر لقيامة المسيح إلهنا ونسجد بدون شك للذي خلصنا. ابن الله ملكنا أبدل حزننا إلى فرح القلب وخلصنا من خطايانا. هذا هو اليوم الذي صنعه الرب. فلنفرح ونتهلل فيه. السلام للإقرانيون محل الجلجثة. والقبر أيضاً الذي للسيد الرب. السلام للصليب والقيامة السلام لجبل الزيتون محل الصعود. السلام لبيت لحم السلام للناصرة. السلام لجميع المواضع التي لربنا الرحوم. كل الأنفس تفرح لأنهم نالوا الخلاص من سلطان الموت والجحيم. أيها الرؤوف المسيح الرحوم صانع الخيرات والمتأني. تراءف علينا كلنا يا ابن الله. وحل فينا مثل قديسيك. قدوس هو أسمك يا ربي يسوع المسيح اصنع معنا رحمة كصلاحك. اسحق أعداءنا والذين يبغضوننا . أعمالهم مع أقوالهم أجعلها كلا شيء. بشفاعات سيدتنا مريم امنحنا عطية وعوناً. لأنك رؤوف واسمك عظيم هو . فبرحمتك ارحمنا يا رب ثم ارحمنا. أقبل إليك صلواتنا بعظيم رحمتك. وأعطنا فرح خلاصك. أعطنا سلامك يا ربنا يسوع المسيح. أمين يكون المجد لله.

تذكار البشارة والميلاد والقيامة

إبصالية آدام لتذكار البشارة والميلاد والقيامة
تقال في 29 من كل شهر

ما عدا طوبة وأمشير

تعالوا كلكم اليوم يا شعوب المؤمنين. لكي نمجد ملكنا المسيح.
كل سرَّ لا ينطق به ظهر لنا نحن من قبل الغير المدرك.
لأنه هو قد حلّ في بطن العذراء وهو الأزلي والخالق.
الصديق لوقا أعلمنا بالتهليل من أجل سرَّ عمانوئيل .
من أجل هذا تكلم من أجل خادم الأقداس غبريال المبشر عن العذراء.
نعم وحقاً تكلم معها قائلاً السلام لك أيتها الممتلئة نعمة أيتها النقية.
ها ستحبلين وتلدين أبناً . ابن العلي . وهو يسوع ذو العزة.
الإله الحق الغير المحوى. ولد اليوم كبشر من بطن العذراء.
ها الرعاة يسبحون مع الملائكة . لما نظروا مجده آمنوا حسناً.
أفهموا وتعلموا يا من آمنتم بالمسيح أنه قد تأنس بدون أى تضرر.
كل الشعوب معاً والألسن يسبحون ويمجدون الثالوث الأقدس.
مريم العذراء ولدت لنا المسيح وقد نجانا من يد المضاد.
ملوك المجوس قدموا هدايا له الذي تجسد في أخر الدهور.
تعالى فوق إدراك السمائيين هذا العمل العجيب المعجز.
مجداً لسيدنا ولملكنا المسيح الذي ولد من بطن العذراء.
والواحد من الثالوث المقدس تجسد من مريم القديسة.
فمنا امتلأ فرحاً . جاء إلينا الخلاص. وعبوديتنا المرة حلها عنا.
أسمعوا داود الملك تكلم وشهد أن الرب قد ملك على خشبة.
فلننظر لقيامة المسيح إلهنا ونسجد بدون شك للذي خلصنا.
ابن الله ملكنا أبدل حزننا إلى فرح القلب وخلصنا من خطايانا.
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب. فلنفرح ونتهلل فيه.
السلام للإقرانيون محل الجلجثة.
والقبر أيضاً الذي للسيد الرب.
السلام للصليب والقيامة السلام لجبل الزيتون محل الصعود.
السلام لبيت لحم السلام للناصرة. السلام لجميع المواضع التي لربنا الرحوم.
كل الأنفس تفرح لأنهم نالوا الخلاص من سلطان الموت والجحيم.
أيها الرؤوف المسيح الرحوم صانع الخيرات والمتأني.
تراءف علينا كلنا يا ابن الله. وحل فينا مثل قديسيك.
قدوس هو أسمك يا ربي يسوع المسيح اصنع معنا رحمة كصلاحك.
اسحق أعداءنا والذين يبغضوننا . أعمالهم مع أقوالهم أجعلها كلا شيء.
بشفاعات سيدتنا مريم امنحنا عطية وعوناً.
لأنك رؤوف واسمك عظيم هو . فبرحمتك ارحمنا يا رب ثم ارحمنا.
أقبل إليك صلواتنا بعظيم رحمتك. وأعطنا فرح خلاصك.
أعطنا سلامك يا ربنا يسوع المسيح. أمين يكون المجد لله. https://sphotos-a.xx.fbcdn.net/hphotos-ash4/292422_455501214482587_335039380_n.jpg

عن Orsozox Publisher

شاهد أيضاً

فيديو جديد ( Christ’ appearances: A sermon by HH Pope Shenouda – 20 4 1988 ) ارثوذكس

Christ' appearances: A sermon by HH Pope Shenouda – 20 4 1988 A deep meditation …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه:

Powered by themekiller.com