الثلاثاء , نوفمبر 21 2017
الرئيسية / المدونه / فلنحذر من أن نصوم بدون توبة صادقة ومحبة حقيقية مستندين على نعمة الله وحدها التي تُخلصنا، لأن صوم بدون طلب النعمة وقوة الله لتحل في القلب، فهو توريط النفس في سقطة الكبرياء والاعتماد على الذات وبخاصة لو الإنسان نجح في شكل النسك الذي يجعله يظن أنه استطاع أن يُخلص نفسه وأرضى الله

فلنحذر من أن نصوم بدون توبة صادقة ومحبة حقيقية مستندين على نعمة الله وحدها التي تُخلصنا، لأن صوم بدون طلب النعمة وقوة الله لتحل في القلب، فهو توريط النفس في سقطة الكبرياء والاعتماد على الذات وبخاصة لو الإنسان نجح في شكل النسك الذي يجعله يظن أنه استطاع أن يُخلص نفسه وأرضى الله

فلنحذر من أن نصوم بدون توبة صادقة ومحبة حقيقية مستندين على نعمة الله وحدها التي تُخلصنا، لأن صوم بدون طلب النعمة وقوة الله لتحل في القلب، فهو توريط النفس في سقطة الكبرياء والاعتماد على الذات وبخاصة لو الإنسان نجح في شكل النسك الذي يجعله يظن أنه استطاع أن يُخلص نفسه وأرضى الله http://www.facebook.com/pages/p/356803667685676

عن Orsozox Publisher

شاهد أيضاً

فيديو جديد ( Christ’ appearances: A sermon by HH Pope Shenouda – 20 4 1988 ) ارثوذكس

Christ' appearances: A sermon by HH Pope Shenouda – 20 4 1988 A deep meditation …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه:

Powered by themekiller.com