الجمعة , ديسمبر 15 2017
الرئيسية / المدونه / فيديو جديد ( روح و حياة: سفر صموئيل الثاني .. أصحاح 15 : 19 ) ارثوذكس

فيديو جديد ( روح و حياة: سفر صموئيل الثاني .. أصحاح 15 : 19 ) ارثوذكس

روح و حياة: سفر صموئيل الثاني .. أصحاح 15 : 19 تقديم : م. فايز سدراك خادم بأسقفية الشباب 1وكان بعد ذلك أن أبشالوم اتخذ مركبة وخيلا وخمسين رجلا يجرون قدامه 2وكان أبشالوم يبكر ويقف بجانب طريق الباب ، وكل صاحب دعوى آت إلى الملك لأجل الحكم ، كان أبشالوم يدعوه إليه ويقول : من أية مدينة أنت ؟ . فيقول : من أحد أسباط إسرائيل عبدك 3فيقول أبشالوم له : انظر . أمورك صالحة ومستقيمة ، ولكن ليس من يسمع لك من قبل الملك 4ثم يقول أبشالوم : من يجعلني قاضيا في الأرض فيأتي إلي كل إنسان له خصومة ودعوى فأنصفه 5وكان إذا تقدم أحد ليسجد له ، يمد يده ويمسكه ويقبله 6وكان أبشالوم يفعل مثل هذا الأمر لجميع إسرائيل الذين كانوا يأتون لأجل الحكم إلى الملك ، فاسترق أبشالوم قلوب رجال إسرائيل 7وفي نهاية أربعين سنة قال أبشالوم للملك : دعني فأذهب وأوفي نذري الذي نذرته للرب في حبرون 8لأن عبدك نذر نذرا عند سكناي في جشور في أرام قائلا : إن أرجعني الرب إلى أورشليم فإني أعبد الرب 9فقال له الملك : اذهب بسلام . فقام وذهب إلى حبرون 10وأرسل أبشالوم جواسيس في جميع أسباط إسرائيل قائلا : إذا سمعتم صوت البوق ، فقولوا : قد ملك أبشالوم في حبرون 11وانطلق مع أبشالوم مئتا رجل من أورشليم قد دعوا وذهبوا ببساطة ، ولم يكونوا يعلمون شيئا 12وأرسل أبشالوم إلى أخيتوفل الجيلوني مشير داود من مدينته جيلوه إذ كان يذبح ذبائح . وكانت الفتنة شديدة وكان الشعب لا يزال يتزايد مع أبشالوم 13فأتى مخبر إلى داود قائلا : إن قلوب رجال إسرائيل صارت وراء أبشالوم 14فقال داود لجميع عبيده الذين معه في أورشليم : قوموا بنا نهرب ، لأنه ليس لنا نجاة من وجه أبشالوم . أسرعوا للذهاب لئلا يبادر ويدركنا وينزل بنا الشر ويضرب المدينة بحد السيف 15فقال عبيد الملك للملك <b>…</b>
From:
CTVegypt
Views:
0
0
ratings
Time:
30:40
More in
Education

http://www.youtube.com/watch?v=y-gDedCFkFM&feature=youtube_gdata

عن Orsozox Publisher

شاهد أيضاً

فيديو جديد ( Christ’ appearances: A sermon by HH Pope Shenouda – 20 4 1988 ) ارثوذكس

Christ' appearances: A sermon by HH Pope Shenouda – 20 4 1988 A deep meditation …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه:

Powered by themekiller.com