الخميس , سبتمبر 21 2017
الرئيسية / أفلام مسيحيه / Angie Fenimore ذهبت للجحيم وعادت

Angie Fenimore ذهبت للجحيم وعادت

Angie Fenimore ذهبت للجحيم وعادت
رسالة لكل مَنْ يمر بظروف صعبة وسيئة وصليب وضيقة
هل الحل هو الإنتحار للهروب من تلك الضيقة؟
هل فكرت قبلاً في ذلك؟!

كثيراً منا قد مرّ بظروف صعبة وفكّر في الانتحار لكن يا ترى ما الذي سيحدث له بعد الموت؟! هل ياترى الله يتلذذ بعذابنا هنا على الأرض؟! هل الله إله مريض نفسياً عنده تكبّر ويريد أن يذلنا نحن البشر؟!

إذن : هل الانتحار هو الحل؟!
شاهد الاختبار التالي
آنجي فينيمور هي زوجة وأم طاردها سوء المعاملة في الطفولة منذ الصغر منذ تركتها والدتها وتعرضت لسوء معاملة وإيذاء بدني وجنسي .. وغرقت في اليأس، وكانت في حالة عقلية بائسة. فكرت في الزواج كحل للهروب من هذه الدائرة البشعة إلا أن شعورها باليأس لم يفارقها..
في الثامن من يناير عام 1991، انتحرت آنجي، أملاً في الهروب من إحساسها بالفراغ والمعاناة. ولكن الموت لم يسبب لها أي راحة او إقتراب إلى النور. بدلاً من ذلك، وجدت نفسها في عالم من الظلام القاتم الشرير المميت. كان الجحيم الذي اختبرته بعد انتحارها حينئذٍ أكثر ترويعاً من الصور المعروفة عن الجحيم أنه مكان النار والكبريت، قديماً. وكان الجحيم بالنسبة لها عالما من الرؤى المرعبة وانفصال نفسي كامل عن الآخرين بدرجة عميقة. عادت آنجي للحياة بأعجوبة، وانطبع عليها للأبد احساس بالإيمان لما رأت محبة المسيح ونحيبه عليها ومحبته الشديدة لها وشرح لها سبب الظروف التي مرّت بها وكيف أنه علينا أن نجاهد هنا على الأرض لكي نأخذ الأكاليل الأبدية وأنه من المفترض أن تكون الأرض ليست مكاناً للراحة كما قال لنا الرب : ها أنا أرسلكم كحملان وسط ذئاب .. اذهبوا للعالم ولكنكم أنتم لستم من هذا العالم. ففهمت آنجي كل الظروف وشعرت بالخضوع للإرادة الإلهية لأنها تيقنت أنها لخيرها ولمصلحتها، وصارت في يقين كامل أنها حقا ابنة لله وأنها لن تجوز المصاعب بمفردها

رابط الفيديو

[YOUTUBE]UcScDqJBCKQ[/YOUTUBE]

http://www.youtube.com/watch?v=UcScDqJBCKQ

from †† ارثوذكس †† – الافلام الدينية http://www.orsozox.com/forums/showthread.php?t=76956&goto=newpost

عن Orsozox Publisher

شاهد أيضاً

حصريااااا فيلم † نسر البرية ( ابونا فلتاؤس شفيع المستحيلات ) †

حصريااااا فيلم نسر البرية ( ابونا فلتاؤس شفيع المستحيلات ) MP4 كامل على رابط واحد …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه:

Powered by themekiller.com