الرئيسية / Uncategorized / مرحباً بك عزيزنا زائر مدونة بحر الكلمة الأرثوذكسية

مرحباً بك عزيزنا زائر مدونة بحر الكلمة الأرثوذكسية

سلام لك عزيزنا زائر مدونة بحر الكلمة الأرثوذكسية

لكوننا على يقين من [ إن الفرق بين أولاد الله وأولاد العالم كبير، فكل ذُرية تُشبه أباها. فإذا سلَّم أولاد الله أنفسهم للعالم ولأمور الأرض، ولفخر هذا الزمان الحاضر، فإنهم يذبلون ويموتون روحياً ولن يجدوا راحة في حياتهم، لأنهم يكونون بعيدين عن أبيهم، حيث يخنقهم الشوك الذي هو هموم هذا العالم وغرور الغنى ]، وذلك كما قال مُعلمنا القديس الأنبا أنطونيوس الكبير، لذلك وضعنا هذه المدونة كمرجع رئيسي لكل من يريد بناءً روحياً كنسياً لحياته، لكي يُثمر ثمر الروح بتعليم واضح مبني على ما تسلمناه من آباءنا الرسل والقديسين، لذلك نكتب بنفس ذات الروح لنُسلم تعليماً خالصاً لبناء النفس وتوبة كل من يحتاج ليسير في منهج التوبة المستقيم، متعلماً من كلمة الله، كلمة الحياة، التي هي أنفاس الله…

لذلك عزيزي الزائر ستجد كل ما هو مشبع للنفس، وما يصحح طريقك في منهج القداسة بخبرة إرشاد حي نابض بروح الكلمة الأرثوذكسية التي نبعها كلمة الله الحية والفاعلة في كل قلب يطلبها بكل إخلاص ومحبة طالباً وملتمساً قوة الله لتحل في حياته، كما ستجد تسليم آبائي راعينا أن يكون دقيقاً مدعماً بكتابات الاباء ورسائلهم لكي نتبع خطواتهم ومنهج القداسة الواحد أي منهج الروح القدس الذي وضعه أساساً لحياة الكنيسة عبر العصور…

لذلك نرجو منك عزيزي الزائر أن تدخل في كل موضوعات المدونة بروح الصلاة، طالباً نعمة الله ساعياً لخلاص نفسك، طالباً أن تحل عليك قوة الله وغنى نعمته، لأننا لا نبغى أن نضع مجرد معرفة بل نُقدم خبرة وحياة لكل من يطلب اسم الرب مخلصه…

أعاننا الله معاً ووهبنا قوة حياة القداسة في سر التقوى وملء حبه العظيم
بشفاعة أمنا العذراء كل حين وصلوات كل القديسين محبي الله في عدم فساد آمين

عن admin

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: